الخميس 18 يوليو 2024

لن تصدقوا من هذه الطفلة.. أصبحت فنانة شهيرة وترملت في عمر 18 عام والمفاجأة في هوية زوجها

موقع أيام نيوز

الاجتماعي صورة لطفلة أصبحت من أجمل نجمات السينما المصرية، ولكن ماحدث لها في عز شبابها فاجأ الجميع.

انها الفنانة شويكار التي تميّزت بجمالها الآخاذ فقرر والدها أن يزوجها لشاب ثري “المهندس حسن نافع” وهي في عمر السادسة عشر، وبعد عام من الزواج أنجبت إبنتها “منة الله” وبعدها أُصيب زوجها بمرض خطېر، ووقتها قررت شويكار أن تستكمل دراستها الثانوية قبل أن تصدم پوفاة زوجها.

حيث اصبحت أرملة وأم لطفلتها الوحيدة وهي في عمر الثامنة عشر، وبعدها بعامين إختارها نادي سبورتنغ وتوّجت بلقب الأم المثالية وهي في عمر العشرين، حيث كانت تعمل وتدرّس وتربي إبنتها.

شويكار

شويكار

بعد الصدمة التي عاشتها شويكار، فكّرت في حياتها بطريقة جدية والتحقت بكلية الآداب قسم اللغة الفرنسية، وقررت أن تبحث عن عمل وكان المخرج حسن رضا مقرّب من اسرتها فرشحها للعمل بفرقة أنصار التمثيل، حيث شاركت في أكثر من مسرحية وقررت أن تتلقى دورس التمثيل على يد عبد الوارث عسر ومحمد توفيق، لتقدّم أول فيلم لها عام 1960 “حبي الوحيد” أمام عمر الشريف ونادية لطفي وكمال الشناوي.

قدمت شويكار بعد هذا الفيلم العديد من الاعمال، لكن الصدفة التي غيّرت حياتها حينما رشحت عام 1963 لتقدم البطولة في مسرحية “السكرتير الفني”، وكان من المفترض أن يقدم البطولة أمامها الممثل السيد بدير، لكنه سافر بشكل مفاجئ ليحصل على بطولة العمل الممثل فؤاد المهندس لتبدأ العلاقة بينهما.

وقدمت شويكارمع فؤاد المهندس العديد من الأعمال، واثناء عرض مسرحية “أنا وهو وهي” قرر أن يعرض عليها الزواج على خشبة المسرح، فقال لها “تتجوزيني يا بسكوتة” فردت على الفور وماله، لتبدأ قصة من الحب والنجاح بينهما واصبحت شويكار أيضاً أماً لأولاده من زوجته الأولى، وإستمرت قصة حبهما لأكثر من عشرين عاماً من الزواج، وحتى بعد الإنفصال ظل الثنائي يؤكد على الحب وتقول شويكار عن المهندس: “كان لي الحبيب والصديق والزوج والأخ والمعلم واعتقد بأنني كنت الحب الأول والأخير في حياته، حتى عندما انفصلنا استمرت علاقتنا لآخر لحظة في حياته”.

حتى أن بعد انفصالهما تقدم لخطوبتها العديد من الاشخاص فكان ردها دائماً “اللي يتجوزني يكون مش اقل من فؤاد المهندس، وكان نجله محمد المهندس قال إن والده كان يأكل من يد شويكار لآخر لحظة في حياته، ولشويكار زيجة ثالثة من السيناريست مدحت حسن لم تتحدث عنها كثيراً.

ټوفيت شويكار يوم 14 أغسطس عام 2020، عن عمر يناهز الـ85 عاماً، بعد صراع مع المړض.